التخطي إلى المحتوى

Shutterstock ©

“لا تأكل شيئا لا
تعترف  جدتك به كغذاء.”  بقول مايكل بولان, صحافي وكاتب مشهور  في عالم الغذاء والصحة. كما قد يكون هذا القول  قاصي، فإنه فيه شيئ من الحقيقة.  ان التباينات حول الغذاء (الطبيعي) و الأغذية
المصنعة  كانت ولم  تزل في مرصاد
الجدل بين علماء الغذاء.

 يدعي بعض العلماء أن المواد الغذائية المصنعة
توفر الراحة، والوقت و تكاليف النقل  وتجعل
الغذاء متوفرا” للجميع و طوال العام في جميع أنحاء العالم و للميع. في حين
يرى آخرون أن  هذه المواد الغذائية المصنعة
هي  السبب الرئيسي للأمراض بسبب لاحتوائها
على القليل من المغذيات
Nutrients)
و الكثير من المكونات اصطناعية
( artificial) ، و
السعرات الحرارية
(calories) .

أولا”علينا أن
نميز بين الأغذية المصنعة و الأغذية التي تمت معالجتها قليلا”. المواد
الغذائية التي تخضع من خلال خطوات عدة لمعالجة مثل الغسيل، والقطع، والتقطيع، يتم
تجهيزها والخبز، والطبخ، والقلي.

وهكذا، فإن الطعام المعد في المنزل هو الحد
الأدنى من فئة
المواد الغذائية المصنعة. لكن في بعض الأحيان قد يضاف  الى هذا الحد الأدنى، المكونات الغذائية المصنعة
مثل الملونات والمواد الحافظة، المستحلبات، والمدرجات، والمحليات، والمثبتات، والروائح
والنكهات الصطناعية … لذلك، فقد تم تغيير الغذاء من  “شكله الطبيعي”  الى شكله الاصطناعي. رغم ذلك، يتعين على المرء
أن يلاحظ أن  هذا التحول في بعض الأحيان
أمرا” حيويا” وأساسيا”  لنوع من المواد الغذائية مثل بسترة أو معالجة
الحرارية للحليب من أجل قتل البكتيريا الضارة.

كذلك اللحوم والدجاج والأسماك التي يجب
أن يتم طهيها لجعلها صالحة للأكل وسهلة الهضم.  وأحيانا يتم إضافة الفيتامينات والمعادن في
الغذاء لتحصين  المأكولات والتعويض عن النقص
مثل حليب  المقوي بفيتامين (د) ، والخبز أو
الأرز المدعم بالحديد.

 منظمة الصحة العالمية الدولية تحذر من الزيادة في مستويات السمنة
والأمراض المزمنة (السكري وأمراض القلب) والتي تعود
 اسبابها  إلى  كثرة  الأطعمة المصنعة.وكما أن عدد من الأبحاث وجدت
علاقة بين تناول هذه المأكولات و زيادة خطر الاصابة بسرطان  بسبب وجود  كمية من المواد الكيميائية فيها . كما أنها تسبب
بفرط النشاط (
hyperactivity) واضطراب
نقص الانتباه (
ADHD)
في الأطفال  بسبب احتوائها على الملونات
الاصطناعية والنكهات مثل الحلوى والمشروبات الغازية.
 

 لذا العلماء يحذرون الناس الاّ تستهلك الكثير من
هذه الأطعمة:
• الأطعمة المعلبة التي تحتوي على الكثير من الأملاح
• الأطعمة المصنوعة من الدقيق الأبيض المكرر، مثل الخبز الأبيض والمعكرونة
• الوجبات الخفيفة المعبأة (رقائق البطاطس)
• اللحوم المصنعة
• الكيك والكوكيز
• حبوب الفطور السكرية
Cornflakes-


تحتوي الاطعمة  الطبيعية على العناصر الغذائية
الأساسية  والفيتامينات والمعادن التي
تعتبر حاسمة بالنسبة للجسم ليعمل بشكل صحيح. كما أنها تحتوي على مواد
كيميائية معينة مثل المواد المضادة للاكسدة
(antioxidants)  التي تساعد في تعزيز المناعة ويمكن أن تشفي من
أمراض معينة مثل الإلتهابات والأورام.

يوصي العلماء في مجال الصحة الناس بقراءة لائحة
المكونات في كل مرة  ينتقون مشتراتهم. يجب أن يكونوا على بينة من المواد
الغذائية التي تحوي هذه الكلمات: “تعديل”(
modified)، “ابيض”(Bleached)،
أو “المكرر”
(refined)  التي تضر بالصحة.

 لا شك في إن الطبخ في المنزل مغذٍ أكثر من أكل المصانع الغذائية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *