التخطي إلى المحتوى

في أحيان كثيرة تقومين باتباع نظام غذائي معين للتقليل من الوزن الزائد
وتجتهدين فيه وفي نهاية الفترة المحددة لهذا النظام تكتشفين أنكِ لم تتخلصى من الدهون
المتراكمة، فتسألي نفسك ما سبب عدم قدرة جسمك في التخلص من الدهون الزائدة على الرغم
من التزامك بالبرنامج الغذئي بشكل جيد، مما يتسسب في إصابتك بالإحباط والتوتر
.

لذلك تستعرض مجلة حياتك في هذه المقالة بعض الأسباب التي تتسبب في إفساد
نظام الحمية الغذائية دون أن تكوني على علم بتأثيرها عليكِ وبعض النصائح لإكمال نظام
الحمية بالشكل المثالي
.

العادات الغذائية الخاطئة

يمكنك أن تتصوري خطئاً أن تناول وجبة من البرجر والبطاطس بالحجم الصغير
لن تؤثر على نظام الحمية الغذائية الذي تتبعيه، لذلك عليكِ التخلص نهائيًا من تناول
الوجبات السريعة بشكل مستمر وإبدالها بتناول وجبات مليئة بقيمة غذائية لإفادة جسمك،
وليس معنى ذلك أنكِ ستمتنعين عن تناول الوجبات التي تفضلينها لكن يمكنكِ تناولها على
فترات متباعدة
.

وجبة الإفطار

الامتناع عن تناول الإفطار من الأخطاء التي يقع فيها الكثير من ممارسو
أنظمة الحمية الغذائية، فوجبة الإفطار خاصة التي تحتوي على نسبة جيدة من البروتين تعطي
إحساسًا بالشبع وتمنح الجسم القدرة على القيام بأنشطة مختلفة طوال اليوم
.

الطعام الصحي

الابتعاد عن تناول الطعام الصحي المفيد مثل زبدة الفول السوداني وعصير
البرتقالي والأرز البني ليس من الجيد صحيًا ولن تكون سببًا لفقد الوزن الزائد، فهذه
الأطعمة تحتوي على نسبة من السعرات الحرارية لكن التوقف عن تناولها ليس بالصحي، وتناولها
بكميات ملائمة يساعد على إمداد الجسم بالعناصر الغذائية الهامة التي يحتاجها
.

ممارسة الرياضة

أثبتت الدراسات الطبية أن المشي السريع لمدة ساعة يوميًا يساعد في حرق
200 سعرًا حراريًا، وليس معنى ذلك أن مشي ساعتين يوميًا يمنحك الحق في تناول الطعام
بكميات كبيرة بل يمكنك أن تزدادي في الوزن عند ممارسة هذا الأسلوب الخاطئ
.

الحفاظ على الوزن

الرجوع إلى الوزن السابق من الأمور السهلة للغاية وفي فترة قصيرة، فليس
معنى أنك قمت بالتخلص من الدهون المتراكمة في جسمك أن تقومي بتناول الطعام بالكمية
التي سبق وكنت تتناوليها
.

وجبات خفيفة

ليس معنى أنك قمت بتخفيض حجم الوجبة الأساسية التي تتناولينها أن تتناولي
وجبات خفيفة بكميات كبيرة لسد الجوع، فلا يقصد باتباع نظام الحمية الغذائية أن تشعري
بالجوع والاعتماد على الوجبات الخفيفة لكن المقصود هو الاستغناء عن الوجبات الدسمة
والكميات الكبيرة من الطعام بوجبات مغذية وبكميات أقل، فتناول معلقة أو معلقتان من
الطعام المحبب أفضل من تناول الوجبات الخفيفة بين الوجبات الرئيسية
.

نصائح لنظام تحمية مثالي

إقناع نفسك بأن تناول وجبة واحد فقط يوميًا يساعدك في تناول المزيد من
الطعام، لكن تقسيم الثلاث وجبات الأساسية على اليوم يعزز من شعورك بالشبع وعدم الحاجة
إلى تناول المزيد من الوجبات الخفيفة
.

تناول كمية من المياه قبل تناول الطعام بنصف ساعة يساعد على ملئ المعدة
والشعور بالشبع وتناول الكمية الكافية من الطعام
.

تناول ثمرة من الفواكه الطازجة قبل تناول الطعام بنصف ساعة يساعد أيضًا
في ملئ المعدة والشعور بالشبع
.

كوني مستعدة لاتخاذ القرار باتباع نظام حمية غذائية حتى لا يتأثر جهازك
المناعي
.

اتباع نظام الحمية الغذائية بعد الولادة يجب أن يكون باستشارة الطبيب
خاصة إذا كنتِ في فترة الرضاعة حتى لا تتأثر صحة جسمك
.

التركيز على حرق السعرات الحرارية عن طريق ممارسة التمارين الرياضية التي
يمكن ممارستها في المنزل والمعروفة باسم السويدي من أكثر الأسباب التي تساعد في التخلص
من الدهون المتراكمة والحصول على وزن مثالي
.

كوني على علم أن جسم الإنسان يحتاج إلى 2000 سعرة حرارية في اليوم، لذلك
حاولي أن تقللي من تناول الأغذية المليئة بالسعرات الحرارية
.