التخطي إلى المحتوى

Shutterstock©

تتجاهل المرأة عادةً فكرة رفع الأثقال ولا
تعتبره تمريناً مساعداً في تحسين اللياقة البدنية كما أنها تظنّ أنّها إن مارست
هذه الرياضة فسيصبح جسدها ذات هيئة ذكورية !

لكن…وعلى عكس ما تظنّ… هذا الإعتقاد
غير صحيح. تختلف الهورمونات التي تتكون منها أجساد الرجال عن تلك الموجودة في أجساد
النساء فالتستوسترون هو ما يحفّز نمو عضلات الرجل وبما أنّ نسبة هذا الهورمون
منخفضة في جسد المرأة فذلك يحول دون أن تكبر عضلاتها جرّاء رفع الأثقال كما يحصل
عند الرجال.

أظهرت البحوث أن لتمارين المقاومة أو تدريبات
القوة نتائج إيجابية على الجهاز العضلي والجسد بشكلٍ عام.

 ما الفائدة من رفع الأثقال؟ الإجابة في ما يلي!

1-يساعد رفع الأثقال في تقوية جسدك
خصوصاً إن كنت أماً فذلك يفيدك في حياتك اليومية ونشاطاتك  المعتادة كحمل أطفالك والأغراض عند التبضع لأنه
يخفف نسبة الأوجاع التي قد تصابين بها جراء القيام بهذه الأمور. تشير بحوث إلى أن
هذا النوع من التمارين يزيد من قوة المرأة الجسدية بنسبة تتراوح بين 30 و50
بالمئة!

 

2-يساعد رفع الأثقال في تخفيض الوزن
فالقيام به 3 مرات أسبوعياً لمدة شهرين يفقدك حوالى 1.4 كيلو من الدهون كما أنه
عندما يصبح العضل مشدوداً يتأثر الأيض أو التحويل الغذائي وبالتالي تحرقين
عدد  أكبر من السعرات الحرارية (مع اكتساب
نصف كيلو من العضل تحرقين من 35 إلى 50 سعرة حرارية ).

3-يخفض رفع
الأثقال من نسبة تعرضك لترقق العظام فهو يعزز من صلابتها بنسبة 13 بالمئة في 6
أشهر وإن أرفقته بالكالسيوم فقد يصبح المدافع الأهم في وجه ترقق العظام).

4-يطور أداءك الرياضي فهو يعزز قوة
الجسد الأمر الذي يجعله يحول دون تعرضك لإصابات ويجعل منك رياضيةً ذات لياقة بدنية
وقدرة جسدية عالية.

5-يخفف الأوجاع فهو لا يقوي العضلات
فحسب بل يجعل يقوي الأنسجة الضامة وثبات المفاصل أيضاً كما تشير الدراسات إلى أن
تقوية عضلات أسفل الظهر تزيل الأوجاع التي تصيب هذه المنطقة.

 

6-تحسّن تمارين رفع الأثقال صحة القلب بعدة
طرق فهي تخفض الكوليسترول غير المفيد
LDL وترفع الكوليسترول الجيد HDL كما تخفض ضغط الدم.

 

7-يشكل رفع الأثقال دفاعاً ضد أمراض السكري فهو يطوّر طريقة معالجة
الجسد للسكر ليرفع نسبة استخدام الجلوكوز بحوالى 24 بالمئة في 4 أشهر وبالتالي
يضعف خطر التعرض لأمراض السكري.

8-تحسن تمارين رفع الأثقال السلوك وتحارب
الكآبة فهي تعالجها بطريقة أفضل من الجلسات الإستشارية المتخصصة في هذا المجال.
تكتسب المرأة بفضل هذه التمارين ثقة أكبر بنفسها وتحارب الكآبة من دون مساعدة !

ليس
الوقت متأخراً لتحاولي القيام بهذه التمارين وتقوية جسدك وروحك على حد سواء!