التخطي إلى المحتوى

يُعد السكر والصوديوم نوعان من المُضافات الغذائية،
ولكن إذا تم تناولها بكميات أكثر من المسموح بها يومياً فإنها سوف تؤدي إلى مشاكل
صحية العديد ومن أمراض القلب فضلاً عن زيادة الوزن.

 

 لذا من الضروري أخذ الحيطة في
كميات الأملاح والسكريات التي نتناولها يومياً.

 

 

 

 أولاً كمية الأملاح في
طعامك

خطورة زيادة نسبة الأملاح في طعامك

إن الإفراط في تناول
الأطعمة ذات المُحتوى العالي من الأملاح مثل المخللات وغيرها يُساهم في ارتفاع ضغط
الدم ، وربما يزيد من خطر الاصابة بأمراض القلب. وفي بعض الحالات يُمكن أن يتسبب الكثير
من الصوديوم في احتباس الماء والانتفاخ.

 

أفادت تقارير جمعية القلب
الأمريكية أنه عندما تم خفض تناول الصوديوم  لنسبة أكثر قليلاً من النصف، تم توفير 26 مليار دولار
كانت تُنفق الرعاية الصحية، كما قلت حالات ارتفاع ضغط الدم بنسبة تصل إلى  26 %.

 

 

 الكمية الموصى بها من الصوديوم يومياً

توصي وزارة الزراعة الأمريكية
أن تستهلك ما لا يزيد عن 2،300 ملليجرام من الصوديوم يومياً، بواقع 460 ميللجرام
في كل وجبة إذا إذا كنتِ تستهلكين ثلاث وجبات واثنين من الوجبات الخفيفة، وذلك
بالنسبة للشخص السليم.

 

أما بالنسبة للشخص في
عُمر 51 سنه أو أكثر أو يُعاني من أمراض إرتفاع ضغط الدم ، السكري أو أمراض الكلى
فيوصى ب1500   ملليجرام من الصوديوم يومياً.

 

 

ثانياً كمية السكريات في طعامك

خطورة زيادة نسبة السكريات في طعامك

إن السكريات الموجودة
طبيعياً في الفاكهة لا تسبب كثرتها أي نوع من الضرر، ولكن تأتي المشكلة من الإفراط
في تناول الأطعمة التي تحتوي على السكريات المُضافة مثل الحلوى و المخبوزات.

يُسبب السكر المضاف الكثير
من زيادة الوزن، و يمكن أن يُسهم في ارتفاع ضغط الدم ، يُزيد من خطر متلازمة التمثيل
الغذائي و مرض السكري من النوع2.

 

الكمية الموصى بها من الصوديوم
يومياً

 

يوصي معهد الطب بألا تزيد
السكريات المضافة على 25 % من مجموع السعرات الحرارية المطلوبة يومياً، فمثلاً إذا
كنتِ تتبعي نظام غذائي يحتوي على 2000 سعر حراري يومياً فمن المفترض أنكِ سوف
تحصلين على 200 سعر حراري في صورة سكر (12.5 ملعقة شاي) 1.2 ملعقة شاي لكل وجبة – أو
4.8 جرام إذا كنتِ تستهلكين ثلاث وجبات واثنين من الوجبات الخفيفة.

 

الصورة: shutterstock