التخطي إلى المحتوى

لاشك ان السمنة هى مرض العصر، فقد أثبتت الأبحاث أن السمنة المفرطة تصيب ثلث سكان العالم، ونسبه إصابة النساء بها أكثر من نسبة إصابة الرجال بها، وللسمنة اسباب كثيرة منها عضوية ومنها نفسية، كما أن بعضها موسمية أى ترتبط بأحداث معينة او اوقات معينة، كفصل الشتاء، حيث تزداد أوزان السيدات نتيجة لقلة الحركة، وكثرة تناول الطعام للتخلص من الجوع نتيجة برودة الجو، كما أن مواسم الأعياد من أهم الاسباب التى تساعد فى زيادة وزن المرأة، حيث تكثر الموائد والمناسبات والدعوات للطعام.

ومع إنتهاء عيد الأضحى المبارك، فكرتُ أن أخصص فى هذا المقال أهم النصائح السريعة والأكيدة لتتبيعيها بعد العيد مباشرة، و التى ستساعدكِ على فقد وخسارة الوزن المكتسب خلال أيام العيد.

إوزنى نفسك يوميا

معرفة وزنك يوميا يكون
المفتاح الأهم لخسارة وزنك، فقد أكد خبراء الصحة أن من توزن نفسها يومياً و تمشى
على نظام غذائى صحى تستطيع أن تفقد حوالى 5 كيلو فى شهر ونصف، على عكس اللائى
يوزنننفسهن مرة كل إسبوع. والفكرة هنا أنكِ كلما رصدت وتابعتِ وزنك بشكل يومى،
ستساعدي نفسك هلى استدراك الأخطاء التى تفعلينها بشكل أسرع ومن ثم تستطيعين تصحيح
تلك الأخطاء قبل زيادتها، وكلما لاحظتِ فقدان وزنك سيشجعك ذلك على الإستمرار،
إوزنى وزنك صباحاً قبل الإفطار.

ضعى وقتاً معينا
لمشاهدة التليفزيون يومياً

حددى لنفسك وقتاً
معيناً يومياً لمشاهدة التليفزيون، لان الجلوس امامه أكثر من ساعتين فى اليوم يؤدى
الى زيادة كبيرة وملحوظة فى الوزن، لأنه يقلل من حركتك ونشاطك، ومن ثم يقلل من
نسبة حرق جسمك للدهون بداخله، كما أثبت أطباء التغذية أن مشاهدة التليفزبون لأكثر
من ساعتين يؤدى أيضا الى زيادة السعرات الحرارية فى جسمك بنسبة 7%، كما إنه يساعد
فى فتح الشهية ويجعلك تفرطين فى تناول الطعام أثناء المشاهدة، لهذا قللى من ساعات
المشاهدة يومياً، كما يمكنك أيضاً الإستعانة بجهاز المشى الرياضى واستخدامه أثناء
مشاهدتك للتلفزيون للإستفادة من الوقت، يمكنك تحديد هذين الساعتين بعد الإفطار
يومياً عند مشاهدة مسلسلك المفضل.

إستعينى بأصدقائك!

فقدان وزنك يحتاج دعماً
نفسياً ومعنوياً أولا من المحيطين بكِ، لهذا أطلبى المساحة من أهلك وأستعينى
بأصدقائك لتشجيعك على النظام الصحى الذى تتبعينه خلال شهر رمضان، يمكنهم تشجيعك
بالذهاب معكِ الى النادى الصحى أو عند الإتصال بكِ والسؤال عن أحوالك وعن
إستمراريتك فى النظام الذى تتبعينه، خاصة عندما تحكى لهم عن إنجازاتك ونجاحك مع
لإبداء إعجابهم بهذه الإنجازات كل ذلك سيشجعك على الاستمرار ويقوى من ارادتك.

تناولى الألياف مع كل
وجبة

لاشك أن الألياف من أهم
العوامل التى تساعدك على فقد وزنك حيث تساعدك على الشعور بالإمتلاء، كما انها
تساعد فى إفراز الهرمونات المسؤولة عن الشعور بالشبع، هذا فضلا عن أهمية وجودها فى
أى نظام غذائى صحى ومتكامل، فينصحك الأطباء بوجود الألياف فى كل وجباتك، حيث أن
النساء اللواتى يتناولن الألياف أقل من خمس مرات فى اليوم أكثر عرضة للسمنة عن
اللواتى يتناولن الألياف بكميات كبيرة خلال اليوم، لهذا يمكنك التغلب على مشكلة الصيام
والأحساس بالجوع بتزويد كمية الألياف فى وجبة السحور عن طريق تناول الخضراوات
كالخيار والطماطم والخس والجزر والفجل، كما يمكنك إدخالها فى وجبة الإفطار عند
تناول بعض البقوليات مثل اللوبيا والعدس، كما يمكنك الإستعاضة عن الحلويات
الرمضانية بالتفاح والبرتقال لتجنب كثرة السكريات وضمان كمية ألياف أكثر تدخل ضمن
نظامك الغذائى.

تحركى كثيراً

فكما يقال “الحركة
بركة” ينصحك الاخصائيون بالتحرك يوميا ما لا يقل عن 5000 خطوة عند ذهابك الى
العمل أو عند تأدية المهام المنزلية اليومية، أو عند التحرك والذهاب لشراء
إحتياجات البيت وغيرها، انتهزى فرصة الوقت بعد وجبة الإفطار فى رمضان وإتجهى الى
الخروج مع صديقاتك أو مارسى رياضة المشى لمدة نصف ساعة على الأقل والتى تقلل نسبة
الدهون فى الجسم وفى الأرداف خاصة،وأن للحركة فوائد صحية عديدة منها ضبط ضغط الدم
وزيادة نسبة الكوليسترول وتحسين مستويات سكر الدم.

النوم جيداً

حافظى على ساعات نومك
اليومية مالا يقل عن 6 – 8 ساعات متواصلة يومياً، لأن قلة النوم تسبب فى عدم
التحكم بهرمونات الشبع، وبالتالى تشعرى بالجوع الشديد وقت الصيام، لهذا فقد تفرطين
فى الطعام وقت وجبة الإفطار، هذا غير فوائد النوم الجيدة مثل زيادة قدرة الجسم على
حرق الدهون وعمل وظائف الجسم بشكل سليم، وتقوية جهاز المناعة وزيادة الصفاء
الذهنى. لهذا ننصحك بعد السهر حتى وقت السحور، بل حاولى النوم ما لا يقل عن أربع
ساعات قبل السحور، ثم أكملى نومك المستمر بعد تناول الوجبة وشرب الماء.

شرب الماء

لا شك أن الجسم يحتاج
الى حوالى 8 أكواب من الماء يومياً، فهذا المعدل يعمل على فقد 3- 4 كيلو من الوزن
العام خلال شهرين، لهذا عليك بكثرة بشرب الماء بكثرة، وتعويض فترة انقطاعك عن
الماء خلال الصيام، وذلك بشرب الماء بشكل تدريجى من بعد الإفطار وحتى وقت السحور،
ولا تحاولى شرب الماء بكثرة مرة واحدة قبل السحور، لأن الجسم لا يحتفظ بالماء
بداخله بل يأخذ منه ما يرغب فيه ويتخلص من الباقى، كما ينصحك الاخصائيون بشرب
الماء قبل تناول الوجبات وخاصة قبل تناول الحلويات الرمضانية بنصف ساعة، كما أثبتت
إحدى الدراسات أن تناول كوبين من الماء البارد يعمل على زيادة معدل الحرق كما
يستمر تأثيره لمدة 90 دقيقة.

قللى من نسبة السكريات

حاولى تقليل نسبة
السكريات التى تتناولينها يومياً، وخاصة عند تناولك الحلويات الرمضانية كالقطايف
والكنافة والسمبوسك الحلو والبسبوسة وغيرها، لان تناولك لنسبة كبيرة من السكريات
يسبب زيادة فى معدل سكر الدم ومن ثم يقوم الجسم بإفراز الإنسولين لتقليل نسبة
السكر والذى يتم تحويله بعد ذلك الى دهون، لهذا تشعرة بالجوع أسرع بعد تناولك وجبة
من السكريات. وللتغلب على المشكلة ولنيل الرضا النفسى حاولى تذوق قطعة صغيرة واحدة
من الحلويات الرمضانية بمعدل يوم ويوم، أى تناولى اليوم ولا تتناولى غداً.

اقرأى أيضاً:

ريجيم الماء ..ماهى خطواته؟ وكيف يساعد على خسارة الوزن؟
اليكِ طرق مختلفة من أطباء التغذية لمقاومة إغراء الطعام!
ممارسات صحية وبسيطة لتجنب زيادة الوزن غير المرغوب فيه!
علامات بسيطة تبين لكِ صحة أو خطأ الريجيم الذى تتبعينه.. تعرفى عليها
نصائح هامة لرشاقتك تعرفى عليها قبل ممارسة الرياضة
نصائح تساعدك فى التغلب على الجوع بعد ممارسة الرياضة
حقائق ونصائح عن الوقت تساعدكِ فى خسارة وزنكِ.
نصائح لمحاربة الشعور بالجوع بين الوجبات الرئيسية ..