التخطي إلى المحتوى

 

بسبب تغيير العادات في رمضان فإن جسم الإنسان يصاب ببعض المشكلات منها الخمول و الصداع و الكسل و العصبية و عند الإصابة بهذه المشكلات الصحية فإن البعض يعجز عن التعامل معها و يضطر للعيش بها حتى نهاية الشهر الكريم.

 

تقدم لكِ حياتكِ أسباب تلك المشكلات التي تواجهكِ خلال شهر رمضان..

الإقبال على تناول المشروبات المحتوية على مادة الكافين كثيراً مثل الشاي و القهوة و المشروبات الغازية بالإضافة إلى التدخين.

 

الإقبال على تناول الأطعمة بكثرة و عدم الإلتزام بالوجبات الغذائية الصحيحة.

 

الإبتعاد عن شرب الماء بكميات وفيرة و عدم شرب الكثير من السوائل الأخرى.

 

الإبتعاد عن النوم بشكل جيد فإما أن تكون عدد ساعات النوم قليلة للغاية و إما تكون كثيرة للغاية.

و من أجل علاج هذه المشكلات ننصحكِ بما يلي: –

لا تتناولي المشروبات المحتوية على الكافين بكثرة لأن هذه المادة عندما تدخل من مصدر خارجي فإن المادة الطبيعية في الدم تقل تدريجياً مما يصيب الإنسان بالعصبية عند عدم الحصول عليها و يمكنكِ أن تتدرجي في تقليل تناولكِ لهذه المشروبات قبل بداية شهر رمضان فعلى سبيل المثال لو كنتِ تتناولين ثلاثة أكواب من الشاي تناولي كوبين فقط و إشربي بدلاً منها الأعشاب مثل النعناع.

 

إبدأي يومكِ بشرب كوب من الأعشاب بدلاً من القهوة أو الشاي و من أفضل الأعشاب التي ينصح بها الينسون حتى لا تجعلي جسمكِ يعتاد على بدء اليوم بالمنبهات.

 

إذا كنتِ مدخنة فأحرصي على تقليل كمية السجائر في اليوم بشكل تدريجي لأن النيكوتين الذي تحصلين عليه من خلال التدخين عندما يقل يؤثر على حالتكِ المزاجية و يصيبكِ بالصداع و أجعلي شهر رمضان يكون فرصة في إقلاعكِ عن التدخين بشكل نهائي.

 

قبل بداية شهر رمضان إحرصي على صوم بضعة أيام في شعبان حتى تجعلي جهازك الهضمي مهيأ لتغيير العادات الغذائية.

 

إذا إنتهيتي من صلاة العشاء إحرصي على الخلود للنوم ثم إستيقظي في السحور  كي تعدي الوجبة و تتناوليها مع أسرتكِ.

 

إحرصي على تناول وجبة السحور كل يوم لأنها تساعد جسمكِ في تحمل الجوع و العطش في صباح اليوم التالي و إحرصي على أن تكون الأطعمة فيها القيم الغذائية التي تحتاجين إليها.

 

إبتعدي عن تناول الوجبات السريعة و الجاهزة لأنها تؤدي إلى زيادة الدهون و السعرات الحرارية في جسمكِ.

 

قللي قدر إستطاعتك من تناول الحلويات و المشروبات الرمضانية الشهيرة مثل الكنافة و القطائف و قمر الدين و التمر هندي لأنها تساهم في جعلك تعطشين بشدة بسبب إحتوائها على كميات عالية من الدهون و السكريات و السعرات الحرارية كما تساهم في إكسابك الوزن الزائد.

 

إحرصي على شرب كميات وفيرة من المياه بين وجبتي الإفطار و السحور و إبتعدي عن شرب الماء بكميات كبيرة في وجبة السحور لأن جسمكِ على خلاف المعتقدات الشائعة لا يحتفظ بالماء فيه بل يتخلص من الكمية التي لا يحتاج إليها.

 

إحرصي على ممارسة الأنشطة البدنية و الحركية في رمضان و إقبلي على ممارسة الرياضيات غير العنيفة مثل المشي قبل الإفطار بساعتين و يمكنك ممارسة أنواع أخرى من الرياضة بعد الإفطار بثلاث ساعات.

 

إحرصي على أن يكون الحساء من ضمن الأطعمة على مائدة إفطاركِ لأنها يقوم بتهيئة المعدة لإستقبال الطعام.